السياحة فى اسطنبول 

 .تعتبرأكبر المدن السياحة في تركيا وثاني أكبر مدينةسياحية  في العالم من حيث عدد السكان حيث يقطنها حوالي 18 مليون نسمة

وقد كانت اسطنبول عاصمة لدول وامبراطوريات عديدة حيث كانت عاصمة للإمبراطورية الرومانية ثم تلتها البيزنطية حيث كانت عاصمة لها ومن ثم اللاتينية وأخيرا عاصمة  للدولة العثمانية

أضيفت معالم اسطنبول التاريخية إلى قائمة مواقع التراث العالمي لمنظمة اليونسكو عام 1985م ، و تم اختيار مدينة اسطنبول كعاصمة مشتركة للثقافة الأوروبية عام 2010م

اسطنبول مدينة كبيرة تحتوي على مطارين عند وصولك يجب عليك معرفة طريق الوصول للفندق ولتجنب عملية الاحيال عليك من طرف قراصنة سيارات الأجرة في اسصنبول من الأحسن استئجار سيارة مع سائق من شركة سياحية تركية تكون مرخصة من طرف وزارة السياحة فى تركيا وبذلك تكون تحت ضمانتهم ومسؤوليته

 Müzekart اذا كنت من محبى التراث والمتاحف من المسنحسن توفير بطاقة المتحف لتوفير مصاريف التذكرة فى كل مرة
  يوجد فى اسطنبول مطارين دوليين واحد منها فى المنطقة الآسوية  واسمه مطار صبيحة كوكشان والآخر فى المنطقة الاروبية وهو المطارالدولي المعروف باسم أتاتورك أومطار اسطنبول الدولي
هناك اماكن سياحية في اسطنبول هي حقاً اماكن لا مثيل لها فهي فريدة من نوعها بشكل استثنائي حيث تمتد اسطنبول على مدى قارتين وهي من المدن التركية الأكثر زيارة فهي عميقة الجذور التاريخية والثقافية والتقاليد المحلية لاتزال سارية. إن روحانية المدينة تأتي من تناقضاتها فإنكَ من الممكن أن تذهب لزيارة واحد من المتاجر التي تعرض أشهر الماركات العالمية ثم تجد نفسك بعدها مباشرةً أمام باعة السجاد الملون والباعة الجائلين في السوق، يمكنك أن تسير في الشارع فتمر بمبنى شاهق له واجهة زجاجية أنيقة ثم تجد على نفس الطريق جدار حجري عمره ألف عام.
وهي مدينة ذات أغلبية مسلمة وبالتالي فإن بها وفرة من المساجد الرائعة التي تنشر الآذان ودعوات الصلاة في الهواء وتتغلغل الروحانية في عروقك ومع ذلك فإنها لا تزال موطناً لواحدة من أكبر الكاتدرائيات في العالم والتي تحولت إلى متحف الآن وهي آيا صوفيا التي تعكس حقبة المدينة المسيحية الأرثوذكسية.
كل هذه التناقضات هي التي جعلت هذه المدينة الحيوية والصاخبة مثالية بمثل هذه الدرجة.